الخميس، 31 مارس، 2016

مفاهيم خاطئة عن الحياة الزوجية


أولاً : أن الحياة ستفقد روح الإختلاف الجميل

ثانياً : التغيير سنة كونية فعندما يتغير احدهم ( و هم في حالة "واحد" ) سينهار الطرف الآخر و يرفض التغييرفلا يجب أن نكون واحدا أبدا و يجب أن نستشعر جمال الإختلاف و النقاش و التفاهم ،، و نعم نؤكد أن المصلحة مشتركة لكن انا لست أنت و لا أنت أنا . 


أيضا من المفاهيم الخاطئة أنه "لا خصوصية في بين الزوجين" 

هناك فرق بين الأسرار و الخصوصية .. نعم صحيح لا أسرار بين الزوجين ، لكن بالطبع هناك خصوصية ، هكذا هي طبيعة الإنسان يحب ان يشعر بإستقلاليته الشخصية بعض الوقت ، يحب ان يعيد ترتيباته و يخطط لحياته و يفضفض مع نفسه ، ربما خصوصية للعبادة أو لإعداد النفس و الجسد و كل هذا لا يمكن أن يقوم به احد عاري من الخصوصية .

ليس معنى ان يطلب أحدهم بعض الخصوصية أن لديه أسرار ، إنما هي فترة تفاوض مع الذات لا أكثر و لا أقل ، و هي لا تطول و لا تأخذ اكثر من وقتها و أكثر ما يزعج الطرف الذي يحتاج الخصوصية هو هذا الإتهام أنه يريد أن يخفي شيئا و يزعجه أيضا التجسس عليه بل يمكن أن يخسر الطرف المتجسس كثير من الإمتيازات في حياته.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق